masajed_roal.jpg

mythaq.png

قطاع المساجد دشن مدارس شرعية دائمة للأئمة والخطباء والمؤذنين

الرأي 28/3/2010م : alshoeab.jpgدشن قطاع المساجد ممثلاً في مكتب الشؤون الفنية مشروع المدارس الشرعية الدائمة للأئمة والخطباء والمؤذنين في المحافظات الست.
وقال وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المساعد لشؤون المساجد وليد الشعيب ان «هذا المشروع يأتي ضمن خطة القطاع لتنفيذ مجموعة من المشاريع العلمية والدعوية التي نسعى من خلالها للارتقاء بمستوى العاملين في المساجد، حتى يتمكنوا من القيام بواجبهم التوجيهي والدعوي والعلمي على الوجه الذي يرتجى منهم».
وأوضح الشعيب أن «مشروع المدارس الشرعية الدائمة يهدف إلى تطوير أداء الأئمة والخطباء والارتقاء بهم، من حيث المستوى العلمي والتأصيل الشرعي وتجويد القرآن الكريم، وكذلك القضاء على ظاهرة الإفتاء بغير علم واستثمار الطاقات الكامنة، وإيجاد جيل يخدم المجتمع بوسطية واعتدال».
وأشار إلى أن آلية مشروع المدارس الشرعية تتمثل في انتقاء مسجد في كل محافظة تكون به قاعة تسع الدارسين تتوافر فيها الشروط المناسبة، ويأتي بعد ذلك انتقاء مجموعة من المحاضرين والمتخصصين من الأكاديميين وذوي الخبرات والدارسين على أن يتم اختيارهم بمعرفة كل إدارة من إدارات المساجد، أما عن الدراسة فستكون بواقع يومين أسبوعياً في الفترة المسائية، وتشمل مواد الفقه والنحو والتجويد.
وأكد الشعيب أن قطاع المساجد قد وفر الكتب المقررة، وجميع الاستعدادات اللازمة لتنفيذ المشروع وتحقيق أهدافه، مشيراً إلى أن دورة المشروع ستكون مدتها ثلاثة اشهر اعتباراً من 21 مارس الجاري، وسيمنح الدارسون في نهايتها شهادات تقدير باجتياز الدورة.
وثمن الشعيب الجهود المبذولة في المشاريع العلمية والدعوية التي ينفذها القطاع، داعيا الأئمة والخطباء والمؤذنين بالحرص على المشاركة فيها واغتنامها لتنمية قدراتهم العلمية وتطوير أدائهم بما يتناسب ورسالة المساجد المجتمعية كونها دور عبادة ومحاضن تربوية.


عدد القراء: 2458   الأرشيف طباعة
المزيد


index_22.png